التوقيع العطري و العطور الشخصيه

في كثير من الأحيان، بينما نتحدث عن تفضيلاتنا من العطور، فريق غولدن كوزمتيك يطرح فكرة “التوقيع العطري”. ومع ذلك، من خلال المناقشة الداخلية الخاصة بنا استنتجنا أننا نعني أشياء مختلفة عندما نتحدث عن هذا. وعلاوة على ذلك، عدد قليل منا يميز التوقيع العطري ما بين “العطور الشخصيه” وحتى “الهوية العطريه”. دعونا نتناقش لمعرفة ماهيه التوقيع العطري و العطور الشخصيه والهوية العطريه في الواقع؟

Sergey Borisov- سيرجي بيرسوف:

التوقيع العطري هو العطر المملوك حصرا لك في العائله وفي دائرة أصدقائك. يدرك الجميع وجودك عندما يشمه في الهواء؛ انه التوقيع العطري الخاص بك.

لقد كان لدي توقيع عطري أو بتعبير أدق، العديد من التواقيع العطريه منذ فترة. في وقت مبكر من تسعينيات القرن الماضي في يوغوسلافيا السابقة، انفقت كل ما املك من المال لشراء Walter Wolf Sport Cologne Grand Prix.كانت فريدة من نوعها: الجميع كان يعرف انني موجود عند شمها، في الكلية، في حفلات الديسكو، وحتى في الحافلة (كنت اغتسل حرفيا بذلك العطر).

ثم، عندما قدم لي أصدقائي عطر Eternity for men Calvin Klein، أدركت أنه من الممكن تغيير توقيعي العطري. (وضعت قنينة العطراليوغسلافية الغاليه بعيدا، والآن فقط اكتشفت أنه كان في الواقع نسخة من عطر Paco Rabanne Pour Homme).

بعد بضع سنوات توقيعاتي العطريه تضاعفت وأصبحت فرنسية: حصلت على طرد من باريس يحتوي علي Egoiste and Antaeus Chanel, و Habit Rouge Guerlain بعض الأصدقاء ارسلو لي الثلاثة عطور في آن واحد. ومنذ ذلك الحين لم أكن مخلص جدا لتوقيعي، فأصبحت تتطور بسرعة: يتغير التوقيع مع الشراء المقبل. ومع ذلك، فإن العديد من العطور تذكرني بذلك الوقت و تلك الفتره من حياتي:Photo Lagerfeld, Jazz YSL, ck one, Kenzo Homme, Eau Sauvage Christian Dior. تغيروا كثيراً بسبب سياسه إعادة صياغة العطور، فمن الصعب الحفاظ على توقيعك العطري برائحتة الأصليه. ولكن ما تبقى من بعض العطور القديمه يعطيني نقله سريعه من الحاضر إلى الماضي. كان وقتا رائعا، عندما كان يمكنك أن تشتري توقيعك العطري الميز بما لا يزيد عن سعر 30-40 دولار!

ثم تكونت هالتي العطريه الجديده، والتي يمكن وصفها بتعبير: “حبي الوحيد هو البحارة!” نجيل الهند والجلود، و لن أكلف نفسي عناء ذكر جميع العطور التي بنيت حولهم و قمت بإقتنائها. ما زلت أحب هذه المكونات، ولدي اثنين من الأدراج الكاملة التي تحوي العشرات منهم.

لقد وجدت حبي جديد جدا في ماء الكولونيا، زهر البرتقال والخزامى. في كثير من الأحيان اجد يدي تصل الي إحداها ت من عطوري المفضلة: Green Water Jacques Fath, Cologne Thierry Mugler, Moment Perpetuel Les Eaux Primordiales, Barry Lyndon Maria Candida Gentile, Neroli Blanc EDP Au Pays de la Fleur d’Oranger في عالم الرفاهيه، تعرف تلك العطور ببساطتها وطبيعتها، وهذه الصفات ليست محل تقدير كثيراً الآن: إذا كنت تدفع للموسيقى فيحبذ ان تكون صاخبه.

Evgeniya Chudakova – إيفانيا شوداكوفا:

دائماً ما كان تعبير “التوقيع العطري” أسطورة من أساطير العطور بالنسبه لي. أفترض أن هناك بعض الناس يرتدون نفس العطر بدافع الحب أو التعود، أو بعض الظروف. الواقع يثبت أن التوقيع العطري يمكن أن يعتمد على المزاج العام، ثم إرادة الأشخاص، أصدقائك المقربون سيعرفون كيف تشعر وسيتوقعون كيف ستتصرف: هل هو آمن الحديث أو من الأفضل تجنبه؟ ولكن حتى وقت قريب لم أكن اشعر الكثير من الاهتمام من الآخرين بخزانة عطوري الكبيرة. وعلاوة على ذلك، كنت متشككه جدا تجاه هذه “المقدمات المسرحية للعطور”.

بالنسبة لي، كانت العطور وسيلة لتلبية احتياجاتي العطريه و و حواسي الشميه في اللحظة الراهنة، لا شيء أكثر من ذلك. كان لي احد العطور المفضله ، ثم قمت بشراء عطر آخر، ثم اثنين، ثم خمسة … حتى عندما انتهيت من عطر Ange ou Demon و قمت بشراء زجاجة أخرى، لم يكن هناك أي مقصد او مشاعر خاصه. او ظروف غامضة في ذلك، إلا المتعة فقط.

لا حاجة للقول، أن توقيعي العطري كان مجهولاً في خزانة عطوري على موقع فراغرانتيكا. كان لي أسبابي، التي شرحتها أعلاه، كان فارغا حتى ربيع عام 2015، ولكن منذ ذلك الحين أسبابي تمثل عكس ذلك تماما.

أنا لا أحب الورود في صناعة العطور. بعضهم حساس جدا أن ترقى العطور إلى طبيعتها الحسية. و البعض الآخر صاخب لدرجة أنني افضل تجنبه. منذ ما يقرب من عام بعد كتابة فاليري حول عطور الزيزفون، قررت إعادة النظر فيD’Ailleurs et Fleurs The Different Company. عادة، الوقوف إلى جانب صف من العطور بتوقيع العلامة التجارية الشهيرة، سوف ترغب بتجربه جميع عطور المجموعه المعروضه – Bois d’Iris – جيد. Charmes et Feuilles – رائع. الأوسمانثوس، البرغموت … Rose Poivrée هل أجرؤ؟ عطر زهري آخر ، على الرغم من أنه بتوقيع Jean-Claude Ellena … يجب علي المحاوله انه يستحق التجربه، من أجل التعلم. وصلت الي الزجاجه، لمست الغطاء البارد، و تنفست.

على الرغم من الورد، والفلفل، والزباد وماذا ذكروا بعد في الهرم العطري، لجأت إلى شخص ما كنت قد تجنبته لفترة طويلة – نفسي – مع كل مخاوفي، وعدم الثقة بالنفس، الهوس والقسوة. حتى الآن أنا لم اصل إلي ديناميكية هذه الظاهرة النفسية والفسيولوجية. كيف يمكن لمجموعة من النوتات والعطور، وحتى المخلوطة ببراعة، ان تجلب مثل هذا التأثير على وعيي؟! كيف يمكن ان يجرؤ هذا العطر علي انتهاك قانوني الخاص؟

كانت رغبتي تتمثل في شراء ما استطيع من عبوات Rose Poivrée، وإخفائها في قبو بعيد كشهود الجريمة. تماما مثل في فيلم، عندما يرتكب شخص ما جريمه وينهض ليشتري جريده الصباح ويقرأ عن جريمته على الصفحة الأولى. فيندفع إلي الشارع لشراء مجموعة كاملة، كما لو ان ذلك سيساعد.

نعم، بالطبع، لقد اشتريت هذا العطر (وثلاثة عبوات آخرين في وقت لاحق)، لأنه بجانب انني صرعت ضعفاً لجماله الخاص جداً، كان تحفة فنيه من الناحيه الجماليه. أنا استعمله فقط في المنزل، وهذا في نظري يمثل شخصية Tyler Durden, في الرائعه السينيمائيه Fight Club، نعم، مع كل العواقب.

لقد وجدت أخيراً الفرق بين التوقيع العطري والعطر الشخصي – بينهما اميال من الإختلاف. لا أستطيع مناقشة الأول نظرا لطبيعته غير الدائمة، وأشعر بعدم الراحة في الحديث عن هذا الأخير.

Valery Mikhalitsyn فاليري ميكاليتسين:

على الرغم من وجود تشابه ثابت في مفهوم “التوقيع العطري” و “العطور الشخصيه”، إلا إنني ارسم خط فاصل بينهما. هذا هو السبب….

أنا أعتبر التوقيع العطري رسالة الشخص عن نفسه للآخرين، وهو ما نتصوره بجانب مظهره الخارجي و اللفظي، والصوتي. كعلامة من طابعه الخاص، والمزاج أو الحالة الاجتماعية، والتوقيع الخاص بك إما أن يعمل علي اكتمال أو انقاص مظهرك. قد لا يكون بالضرورة هوية عطريه خاصه بك. فبعض الناس يمكنهم التعرف عليك من شيء قد لا تكون على علم به من الإساس، ولكن يمكن زياده التأثير عليهم حينما يتم التعرف عليك من قبل رائحة من اختيارك. هذه هي الهوية العطريه الخاصه بك، انها الرائحة التي تجب ذكراك الي الأذهان على الفور دون الكثير من التفكير المسبق بك.

يمكن أن يلتقي التوقيع العطري و عطورك الشخصيه او الذاتية الخاصة في تفضيلاتك من العطور كجزء من نفس النوع أو النمط. على سبيل المثال، منذ زمن طويل، كانت الناس تتعرف علي وجودي من نوته نجيل الهند (عطور نجيل الهند المختلفة)، ثم شيئا ما تغير وبدأت ان استعمل عطور البخور. بعد ذلك كانت هناك الزهور البيضاء، وزهر الزيزفون … ما أود أن أقوله هو أن بعض أنواع العطور أمست بمثابة التوقيعات العطريه، ورسمت هويتي العطريه للآخرين. أعتقد أنه من الطبيعي جدا أنه لا أزال امتلك العديد منهم في حين أن ذوقي الشخصي يتغير، انها نفس الطريقة بالضبط كما هو الحال مع الملابس.

العطر الذاتي او الشخصي هو لحظة الحقيقة الشخصية. إنها فكرة الذات الخاصه بك، وأنا لست متأكده إذا كنت أرغب في مشاركة هذه الأمر مع الآخرين. ومع ذلك، فإن الحقيقة أسهل لإيصالها علي خشبة المسرح، حتي مع قناع. أنا أخجل من كشف عطوري الذاتية لأشخاص غير معروفين، حتي لو كان من الوارد انهم قد لن يروني مرة أخرى. أحيانا فعلا أكون بحاجة لهذه اللحظة من الاستثارة العاطفية، التي تقدم الدعم لي ولا أحد يعرف مصدره.

تتغير العطور الذاتيه من خلال الأحداث والتطور العاطفي و الشخصية. فنقول وداعا لسابقتها وتسكن احبه جدد في روحك …

قبل حوالي مائة عام كان من المتوقع من أي سيدة ان تستخدم العطور ان تستخدم عطر واحد فقط. تغيير العطر كاد ان يكون فضيحة مثل تغيير العشاق. كانت هناك أسباب لذلك، كانت العطور من الأشياء الفاخرة، ونادرا ما يمكن للمرء أن يمتلك “مجموعة” من تلك الأشياء الباهظة الثمن. في طفولتي، أتذكر أن شراء Climat او Magie Noire كان استثمار مدروس جيدا. إدخرت النساء السائل الثمين لسنوات وفتحت فقط في المناسبات الخاصة. لم يكن هناك اي داع لوجود مصطلح التوقيع العطري فقد كان قائماً من تلقاء نفسه.

في الوقت الحاضر، صناعه العطور خطت خطوة كبيرة من المتاجر الفخمة الي الصيدليات و متاجر مستحضرات التجميل. يمكن لأي شخص أن يتحمل كلفه زجاجة عطر من شيء ما، في حين يهمس البائع في أذنيك أن واحده فقط لا تكفي: ينبغي شراء شيء لهذا اليوم والليلة، لفصل الربيع، الصيف، الخريف والشتاء، للعمل وشيء خاص ساحر للنادي الليلي.

يعتبر الشخص العطور كلمسة نهائية لمظهره والتي تهدف إلى احداث اكبر تأثير ممكن على الآخرين (عزيزي، هل هذا العطر الشيبر العشبي يتناسب مع سترتي الكتانيه ؟)، بينما يسعى الآخرون لمتعة أنفسهم على نحو مباشر.

الآن نادرا ما تجد هؤلاء ممن يشعرون بالإنتماء لعطر واحد فقط. العديد منهم تحتلهم فكرة إيجاد العطر المثالي علي طريقه الكأس المقدسة، واحدة لتكوين الصورة الخاصة بهم حتى في أدق التفاصيل. تراكمات و مجموعات واسعة و لكن الكنز الحقيقي هي عمليه الإقتناء و هي الجزء الأكثر تسلية. هل أذكر بعض الأسماء؟ هناك العديد من العطور السهلة والمريحة، ويمكن ارتداءها كل يوم: Givenchy Greenergy, Donna Karan DK Men Unleaded, Bvlgari Black, Jil Sander Sander for Men و كما ترون انا لست من المهوسيين بالعطور النيش أو الإصدارات الفخمه.

لكن في بعض الأحيان شيئا غريبا يحدث: تخيل نفسك تبحث عن غريب تدرك المفاجئه انكم متشابهين مثل توأمين من البازلاء في برعم واحد؟ مررت بتلك التجربه و هذا الشعور مع Amouage Homage, Edition de Parfums Frederic Malle Dans Tes Bras, Serge Lutens Un Bois Sepia, Thierry Mugler Miroir des Vanites أ. لن أتجرأ على ان أطلق عليهم توقيعاتي العطريه. ستكون تلك جرأه مبالغه للغاية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يرجى تحديد عملة بلدك